هندسة اجتماعية

هندسة اجتماعية

الهندسة الاجتماعية عبارة عن مجموعة من التقنيات المستخدمة لجعل الناس يقومون بعمل ما أو يفصحون عن معلومات سرية وشخصية. تـُستخدم الهندسة الاجتماعية أحياناً ضمن احتيال الإنترنت – إختراق الحسابات – … لتحقيق الغرض المنشود من الضحية،

حيث أن الهدف الأساسي للهندسة الاجتماعية هو طرح أسئلة بسيطة التي قد يظن الضحية أنها تافهة (عن طريق الهاتف أو البريد الإلكتروني مع انتحال شخصية ذي سلطة أو فتاة جميلة على مواقع التواصل الإجتماعي أو ذات عمل يسمح له بطرح هكذا أسئلة دون إثارة الشبهات).

يعتمد الكثير من المخترقين والقراصنة حول العالم على العنصر البشري فقط وبعيداً عن التفاعل بينه وبين الأجهزة، وهو ما يُعرف بالهندسة الاجتماعية.

وباختصار يُمكن تعريف الهندسة الاجتماعية على أنها التلاعب بالبشر وخداعهم بهدف الحصول على بيانات أو معلومات أو أموال كانت ستظل خاصة وآمنة ولا يُمكن الوصول إليها.

ومن هنا يستخدم المخترق المتحايل “المهندس الاجتماعي” مهاراته لاستهداف نقاط الضعف البشرية في محاولة للتحايل على الضوابط والإجراءات التي من شأنها أن تمنعه من الحصول على المعلومات التي يحتاجها

يستخدم المخترقون بعض المحفزات الأساسية للسلوك البشري مثل زرع الخوف والفضول والإلهاء والحماسة وغيرها.

نبذة عن الكاتب

نحن بحاجة إلى ربيع في الفكر _ أبدع و انتظر الفرصة و لا تنتظر الفرصة حتى تبدع .

مقالات ذات صله

اترك رد