نصائح لتمييز ” عرض القيمة ” الخاص بأعمالك

0 6٬555

نصائح لتمييز ” عرض القيمة ” الخاص بأعمالك إن عالم البزنس عالم تنافسي بشكل لا يصدق – وهذا بلا شك سبب فشل ما يقرب من 45٪ من الشركات في غضون خمس سنوات من الافتتاح

في حين أن هناك العديد من الأسباب التي تجعل الشركة تفشل، إلا أنه أحد أكبر معيقات النجاح هو عدم وجود عرض قيمة فريد و محدد جيدًا

أي أنك إذا لم تتمكن من إخبار عملائك بشكل فعال عن سبب تفرُّد عملك ومنتجاته أو خدماته عن منافسيك، فستواجه صعوبة في التميُّز

من ناحية أخرى، عندما تكون قادرًا على تحديد عرض القيمة الفريد الخاص بك بشكل أفضل، سيمكنك الحصول على مكانة قوية في مجالك وترك انطباع مستدام للعملاء.

و هذه بعض النصائح التي ستساعدك في الإنفراد و التميز:

1- ركز على عميلك المثالي

لن تتقدم إذا لم تفهم عميلك المثالي ، حيث تقوم العديد من العلامات التجارية بإنشاء قوة مبيعات عالية من خلال أبحاث التسويق وجمع الأفكار و الرؤى من عملائها الحاليين ، فكلما تعمقت في معرفة رغبات عملائك المثاليين واحتياجاتهم و معاناتهم وما إلى ذلك – سيكون من الأسهل تحديد الأمور الأكثر تأثيرًا عليهم.

2- افهم العناصر الأساسية لعرض القيمة الفريد الخاص بك

يركز عرض القيمة الناجح على فوائد منتجك أو خدمتك، بالإضافة إلى كيفية اختلافك عن منافسيك.

وهذه العناصر هي التي ستوصل قيمة علامتك التجارية في النهاية لعملائك  و تثبت لهم جدارة عملك باهتمامهم .

قم بسرد المزايا التي يقدمها منتجك أو خدمتك و كيف تقوم هذه المزايا بحل المشكلات المحددة التي يواجهها عملاؤك المثاليون على نحو مستمر ،

و بعد ذلك، حدد الطرق التي يختلف بها عرضك عن المنافسين، من المحتمل أن يتطلب هذا بحثًا تسويقياً مكثفًا ، ولكن يمكن أن يشمل أموراً عادية بدءاً من الأسعار المعقولة و وصولاً إلى  الميزات الإضافية غير الموجودة في منتجات المنافسين.

و يجب أن تفكر في كيفية قيام مزايا منتجك أو خدمتك الفريدة بتوفير قيمة لعملائك، حيث ستصبح هذه القيمة لاحقاً هي تركيز رسائلك الأساسي، وستكون خطوتك التالية هي توصيل هذه الرسائل بطريقة منطقية وجذابة للجمهور المستهدف.

عرض القيمة خاصتك بسرد القصص قم بهيكلة 3

تقوم الشركات باستخدام سرد القصص للترويج لأنه بصراحة تامة، على الرغم من أن الأرقام يمكن أن تكون مقنعة، إلا أنها مملة .

بعد العمل على النصيحتين السابقتين، فأنت في وضع جيد لتروي قصة تضع فيها العميل كبطل ثم تسلط الضوء على ما تعلمته من تحدياتك الخاصة وكيف يمكن أن تساعدهم في المشكلة التي يحاولون حلها

نصائح لتمييز ” عرض القيمة ” الخاص بأعمالك

يجب على رواد الأعمال محاولة هيكلة عرض القيمة الخاص بهم في شكل سردٍ قصصي لصقله و تقديمه بطريقة تجذب العميل حقًا.

لا يريد العملاء أن يسمعوا كيف ذهب فريقك إلى العمل وأنجزوا ما عليهم القيام به. لكنهم سيتفاعلون مع القصص ذات الصلة عن معاناتك و تحدياتك  ودروسك المستفادة وكيف يمكن تطبيقها على حياتهم في شكل منتجك أو خدمتك.

حدد ما لا تفعله4

تتمثل إحدى الطرق لتمييز نفسك عن الآخرين في مجالك بأن تأخذ بعض الوقت لتحديد و تعريف ما لا تفعله.

قد يشمل ذلك الأشياء التي لا تجيدها أو الأشياء التي يفعلها الآخرون في مجالك والتي تكرهها وتتجنبها بقوة.

  1. اختبر و كرر

عندما يتعلق الأمر بكتابة الكتب، يُنصَح المؤلفون أحيانًا بتنقيح أعمالهم في 10 مسودات ضخمة قبل اعتبار عملهم مكتملًا. فكر في مقدار الوقت والجهد الذي من شأنه أن يُقضى في مراجعة مستمرة لرواية من 300 صفحة.

قد لا يتطلب عرض القيمة الخاص بك الكثير من الوقت للمراجعة، لكنه بالتأكيد يستحق نصيبه من الاختبار و التعديل والتحسين قبل أن يصبح رسالتك التسويقية الأساسية

من ناحية أخرى،

يجب أن تستعين بجمهورك المستهدف عند مراجعة عرض القيمة الخاص بك، استخدم انطباعاتهم وتعليقاتهم لتحديد كيفية تحسين رسائلك وجعلها أكثر وضوحًا.

وقد يكون اختبار الاختيار من متعدد لإصدارات عرض القيمة مفيدًا أيضًا لمعرفة الرسالة التي يتردد صداها بشكل أفضل لدى العملاء.

عند تطويره بشكل صحيح، يمكن أن يكون عرض القيمة الخاص بك أكثر بكثير من مجرد بيان شركة.

حيث يمكن أن يكون الجوهر الحقيقي لهوية علامتك التجارية و المؤثر بعملية صنع القرار و تسويق نفسك للجمهور المستهدف.

من خلال تطوير عرض قيمة دامغ ، ستقدم عروض مبيعات أكثر إقناعًا وتضع عملك على المسار الصحيح لتحقيق النجاح على المدى الطويل.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.