لماذا يعد امتلاك علامة تجارية شخصية أمرًا جوهرياً لكسب المال عبر الإنترنت

0 2٬396

لماذا يعد امتلاك علامة تجارية شخصية أمرًا جوهرياً لكسب المال عبر الإنترنت

(وكيفية بناء علامتك التجارية)

 

عندما يتعلق الأمر بكسب المال عبر الإنترنت، فإن امتلاك علامة تجارية شخصية يلعب دورًا مهمًا في ذلك

إليك السبب وكيف يمكنك الشروع به :

بدايةً ,هناك شيئان رئيسيان يجب التركيز عليهما:

الجزءالأول هو المنتج أو الخدمة التي ستقدمها لعملائك (هذا هو الجزء السهل) , أنا من أشد المؤمنين أنه يمكنك جني المال من بيع أي شيء وهذا يشمل أشياء مثل الصخور و الرموز الغير قابلة للاستبدال وحتى ماء الاستحمام .

و مع وجود المئات من المنصات الغير مشفرة و التي تجعل من السهل زيادة الدخل، فإن حاجز الدخول لإنشاء المنتج/الخدمة في أدنى مستوياته على الإطلاق .

أما الجزء الثاني (والأصعب) من العملية هو العثور على الجمهور لبيع هذه المنتجات والخدمات.

– إذا قمت بصياغة عرضك بشكل صحيح، فسيكون هناك دائمًا زبون جاهز للشراء حيث يقع التحدي فقط بجعل الناس يعرفون بوجودك.

في هذه المقالة، سنناقش كيفية إنشاء وتسويق علامتك التجارية الشخصية، حتى تتمكن من البدء في جني بعض الدولارات عبر الإنترنت.

أولاً: اختيار المنصة وإعدادها

أحد أهم القرارات التي ستحتاج إلى اتخاذها عند انطلاق علامتك التجارية الشخصية هو المنصة التي ستستخدمها.

هناك الآلاف من المنصات، ولكن لإبقاء الأمر بسيطًا، سنلتزم بالمنصات الكبيرة :

فيسبوك

إنستغرام

تيك توك

قائمة البريد الإلكتروني

قناة يوتيوب

تويتر

رديت

و لكن قبل اختيار منصة، عليك تحديد جمهورك المستهدف أولاً. و بمجرد تحديد ذلك، ستحتاج لسؤال نفسك «ما هي المنصة التي يستخدمونها أكثر ؟»

لقد تم تطوير مجتمعات على معظم هذه المنصات، ومن واقع خبرتي، وجدت أن يوتيوب و انستجرام هما الأفضل لمعظم المجالات. و بعدما طبقت الجزء الأول، فأنت مستعد للانتقال إلى الجزء الثاني

الجزء الثاني : إنشاء المحتوى

مع تصاعد جني الأموال عبر الإنترنت و الأنشطة التجارية الجانبية، هناك احتمالية كبيرة بأن يقوم شخص آخر بتقديم نفس المنتج أو الخدمة التي تقدمها. و للتغلب على هذا الموضوع وبناء الثقة مع عملائك في المستقبل فإن أفضل طريقة هي من خلال إنشاء المحتوى, حيث أن المحتوى الجيد يروي قصة، واقعي , ومليء بالقيمة.

إن التأكد من احتواء المحتوى الخاص بك على هذه العناصر الثلاثة لن يؤدي إلى بيع منتجاتك فحسب، بل سيسمح لك أيضًا بتحصيل المزيد من الأموال

من بين المنصات المذكورة أعلاه، يعجبني موقع يوتيوب على وجه التحديد (( حيث كلما طالت مدة حث الأشخاص على استهلاك المحتوى الخاص بك، كان بيعه أسهل بمرور الوقت))

و يوتيوب هو المنصة المثالية للقيام بذلك، لأنه يمكّنك من جذب انتباه الناس لفترات أطول

بالاضافة لتكتيك آخر يجعل الجمهور يتفاعل مع المحتوى الخاص بك و هو قصص فيسبوك و انستجرام و سناب شات

حيث يعد اعتماد القصص طريقة سهلة لتسليط الضوء على حياتك.

إذا كان جمهورك المستهدف محددًا بشكل جيد ، فيمكنك عرض حياتك بطريقة ذات صلة أكثر بالمشاهد و يعد رفع القصص طريقة رائعة لبناء الثقة وجعل علامتك التجارية الشخصية بارزة و متميزة.

الجزء الثالث : البيع والاتساق

إذا سألت أصحاب الكورسات عبر الإنترنت من أين تأتي غالبية مبيعاتهم، فسيخبرك معظمهم أن العملاء جاءوا من المحتوى المجاني التابع لهم بحثًا عن مزيد من المعلومات

من السهل اللجوء للإعلانات، لكن من الصعب تغيير ردود الفعل الباردة ,العائدة على نقص الثقة.

بينما الطريقة الأسهل من خلال المحتوى المجاني الذي تقدمه. فبينما تقدم محتواك المجاني، يتوجب عليك التأكد من أنك تدفعه باتساق، جنبًا إلى جنب مع عمليات البيع.

بعد إجراء أولى مبيعاتك عبر الإنترنت، ستتعلم بسرعة أن الأمر كله يتعلق بالتوقيت.

في بعض الأحيان، لا يكون الناس في وضع يسمح لهم بالشراء اليوم. ولكن إذا كنت متسقًا مع إنشاء المحتوى الخاص بك، فستلتقط في النهاية نفس هؤلاء الناس في الوقت المناسب و يتم البيع .

عليك تركيز العمل مع العملاء الذين يأتون بهذه الطريقة، لأنهم يعرفون بالفعل ما تفعله، بالاضافة لأن ثقتهم ثابتة، ولديهم الرغبة في الشراء, وهذه واحدة من العديد من الفوائد طويلة الأجل لامتلاك علامة تجارية شخصية.

عندما يتعلق الأمر بكسب المال عبر الإنترنت، لا توجد طرق مختصرة

إذا كنت جادًا في جني الأموال عبر الإنترنت على المدى الطويل، فأنت بحاجة إلى علامة تجارية شخصية، أو من المرجح أن تتخلف عن الركب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.